الإسعافات الأولية الهلال الأحمر؛ ما يجب على المسعف معرفته، وكيفية التصرّف في الطوارئ

Red Crescent first aid

الإسعافات الأولية الهلال الأحمر؛ ما هي مبادئ الإسعافات الأولية التي يجب على المسعف معرفتها؟ ما هي الأهداف المرجوة من تطبيقها؟ وكيفية التصرّف في حالات الطوارئ.

الإسعافات الأولية الهلال الأحمر؛ بما أنه من الوارد أن يتعرض أي شخص في أي لحظة إلى إصابة حادث أو طارئ أو مرض، أصبح من المهم للكثيرين أن يتعلموا مبادئ الإسعافات الأولية التي يجب تطبيقها لإنقاذ حياة من حولهم. لذلك توجه العديد من الأشخاص للتطوع في منظمة الهلال الأحمر التي عرفت بنشاطاتها وخدماتها في جميع الدول العربية. ما أهداف الإسعافات الأولية؟ وكيف نتصرف في الطوارئ؟ تعرف على ذلك في هذا المقال.


تعريف الإسعافات الأولية الخاصة بالهلال الأحمر

من الممكن أن نتعرض جميعنا في حياتنا اليومية وفي أي مكان إلى بعض الحوادث، مثل الجروح والكسور وحوادث المرور والحروق وغيرها. ينتج عن هذه الحوادث إصابات بعضها بسيطة وبعضها الآخر قد تكون خطرة، إما أن تودي بحياة المصاب، أو قد تسبب مشاكل صحية على المدى البعيد. تعرف الإسعافات الأولية بمجموعة الإجراءات الفورية والأولية التي يجب أن يقوم بها المسعف، من أجل مساعدة المصاب أو المريض ومنع تدهور حالته وتجنب حدوث المضاعفات، وذلك إلى حين وصول فريق المساعدة الطبية.

“اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية للإصابة بطلق ناري


صفات المسعف أو مقدم الرعاية

المسعف هو الشخص الذي يمتلك الخبرة والمهارات العملية في مجال الإسعافات الأولية، والخاضع لدورات تدريبية مبنية على أسس طبية وعلمية. يجب أيضاً أن يمتلك المسعف الصفات التالية:

  • أن يكون هادئ ويتحلى بالصبر.
  • أن يكون ذو أخلاق عالية وأن يمتلك الأمانة المهنية والإخلاص.
  • سرعة البديهة.
  • معرفة كيفية تنظيم الأمور.
  • الثقة بالنفس والإنسانية.

“اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية لألم الأذن


مبادئ الإسعافات الأولية

الإنعاش القلبي الرئوي
من مبادئ الإسعافات الأولية معرفة الإنعاش القلبي الرئوي

يتوجب على المسعف الإلمام بكل ما يخص الإسعافات الأولية من مبادئ وأهداف وغيرها، بناءً على ذلك ولكي يمتلك المسعف المعرفة والخبرة يجب أن يتلقى التدريب ويحصل على شهادة تؤهله لإنقاذ حياة الآخرين والتصرف في أوقات الطوارئ، وذلك يكون عن طريق الخضوع للدورات التدريبية التي تقيمها المنظمات المجتمعية مثل الهلال الأحمر وغيرها. لذلك فإنه من أهم مبادئ الإسعافات الأولية:

  • طلب المساعدة الطبية فوراً، والاستمرار بالمعاينة إلى حين وصول الطبيب أو إسعاف المصاب إلى المشفى.
  • أن يحافظ المسعف على حياة المريض أو المصاب.
  • طمأنة المصاب والتواصل الجيد معه، والمحاولة لمنع حالته من التدهور أكثر.
  • إبعاد المصاب عن مكان وقوع الحادث والخطر.
  • معرفة أهم الإسعافات الأولية والتصرّف عند الطوارئ مثل الإنعاش القلبي الرئوي(Cardiopulmonary resuscitation) وعلاج النزيف وغيرها.
  • البدء بالحالات الأشد خطورة مثل النزيف وتوقف التنفس.
  • تقييم المخاطر بشكل صحيح، وأن لا يعرض المسعف نفسه والآخرين للخطر مثل حالات الحرائق.
  • من المهم أيضاً حماية الأغراض الشخصية للمصابين وتسليمها لذويهم عند مصادفتهم.

أهداف الإسعافات الأولية الهلال الأحمر

إن أسمى أهداف الإسعافات الأولية هو محاولة منع حدوث الوفاة وإنقاذ الأرواح، وتتلخص أهداف الإسعافات الأولية بما يلي:

  •  الحفاظ على حياة المصابين ومنع تدهور الحالات الخطرة قدر الإمكان.
  • تقليل مستوى الألم وتهدئة المريض نفسياً وجسدياً إلى حين وصول الطبيب.
  • منع حدوث المزيد من المضاعفات الناتجة عن الإصابات والحوادث.
  • المساعدة على الشفاء.

“اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية لالتهاب الكبد أ


أهم الإسعافات الأولية الهلال الأحمر

عند فحص المصاب وفي حال وجود حالة مهددة للحياة مثل فقدان الوعي وتوقف النبض أو التنفس والحروق الشديدة والنزيف. يجب أن يتم الاتصال بالكادر الطبي والإسعاف فوراً، بعدها تقدم الإسعافات الأولية. أما الحالات مثل الكسور ولسعات الحشرات والجروح البسيطة تعتبر غير مهددة للحياة بصورة مباشرة لذلك يتم الفحص وتقدم الإسعافات الأولية للمصابين إلى حين وصول الكادر الطبي.

يتم أيضاً ترتيب أجزاء الجسم من حيث الأهمية وأولوية إجراء الفحص كالتالي الوعي ثم التنفس ثم القلب ثم الحركة والجلد. أما عن أهم الإسعافات الأولية والتصرّف عند الطوارئ فهي باختصار:

الإسعافات الأولية للنزيف

خطوات أهم الإسعافات الأولية الهلال الأحمر
الإسعافات الأولية عند حدوث النزيف

عند التعرض للجروح الخارجية وحدوث النزيف يجب على المسعف الضغط على مكان الجرح لإيقاف سيلان الدم أو تقليله. من الممكن أيضاً رفع العضو الذي ينزف أعلى من مستوى القلب، كما يجب طلب المساعدة الطبية خاصةً إذا كان النزيف حاد.

الإسعافات الأولية عند فقدان الوعي

يجب أولاً التأكد من أن المريض يتنفس حيث أنه من الممكن أن يسد لسانه مجرى التنفس. يمكن قلبه على جانبه وإرجاع رأسه إلى الوراء، وفي حال كان مستلقياً على ظهره يجب رفع رجليه بمستوى أعلى من رأسه لتسهيل عودة الدم إلى الدماغ.

الإسعافات الأولية لتوقف التنفس

في حال أراد المسعف التحقق من وضع التنفس يجب إرجاع الرأس إلى الوراء والنظر إلى حركات الصعود والهبوط في الصدر، عند توقف التنفس يجب شبك الأيدي والضغط بقوة وبسرعة على منتصف صدر المريض من أجل الحفاظ على ضخ الدم إلى كل أنحاء الجسم.

الإسعافات الأولية للنوبة القلبية

يجب طلب الإسعاف بأقصى سرعة، ثم إعطاء الأسبرين إذا لم يكن المريض يعاني من الحساسية منه. بعدها يجب مساعدة المريض على الجلوس على كرسي والبقاء في وضع مريح لتخفيف الضغط عن القلب.

الإسعافات الأولية للحروق

يجب حينها تعريض منطقة الحرق للماء الجاري البارد بسرعة ولمدة لا تقل عن 10 دقائق. من الممكن أيضاً تغطية المنطقة المصابة بشيء نظيف لحجب الهواء عنها ومنع حدوث الالتهابات.

يشترط أن لا تكون المياه المستخدمة لعلاج الحروق مثلجة إنما باردة فقط، لأن الثلج قد يزيد الوضع سوءاً.

 “اقرأ أيضاً: علاج فقاعات الحروق


محتويات حقيبة الاسعافات الاولية

محتوي حقيبة الاسعافات الاولية
ماذا تحتوي حقيبة الإسعافات الأولية؟

تحتوي حقيبة الإسعافات الأولية الهلال الأحمر على مجموعة من المستلزمات الأساسية للعناية بالجروح والحروق وعلاج كافة الحالات التي يمكن أن تواجه المسعف. لذلك نجد أنه من أهم محتويات حقيبة الاسعافات الاولية:

  • شاش طبي معقم.
  • ضمادات لاصقة.
  • قطن طبي معقم.
  • شرائط لاصقة.
  • مرهم لتسكين الألم.
  • أقراص أسبرين.
  • مرهم مهدئ للجلد.
  • مسكن ألم مثل الباراسيتامول.
  • مناديل تبريد فورية.
  • مصباح يدوي.
  • بطاريات.
  • قفازات وكمامات للوجه.
  • كحول مطهر.
  • مقص حاد وملقط.

“اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية للتسمم بالأسبرين


إرشادات عامة للاسعافات الاولية

بما أن تصرف صحيح في لحظة خطر قد ينقذ حياتك أو حياة الآخرين، فإن ما يجب معرفته والاطلاع عليه عن أهم الإرشادات الفورية من الإسعافات الأولية والتصرّف عند الطوارئ، حتى ولو لم تخضع لدورة تدريبية هي باختصار:

  • تذكر أنك لست طبيب واتصل بالإسعاف فوراً وقم بإسعافاتك لحين وصولها.
  • تأكد من وضع التنفس وإذا لم يكن المصاب يتنفس قم بإجراء التنفس الاصطناعي.
  • تأكد من وجود النبض في الرقبة المنطقة بين القصبة وزوايا الحنك.
  • عند ارتفاع حرارة الأطفال يجب وضع مناديل باردة مبللة على الجسم والتوجه للطبيب فوراً.
  • عند الرعاف اضغظ على جوانب الأنف من الأسفل لمدة 10 دقائق، ثم ضع كيس من الثلج على جسر الأنف.
  • عند انخفاض الحرارة يجب تدفئة الشخص والتخلص من الملابس المبللة وتقديم مشروب ساخن.
  • عند انخفاض السكر قدم للمريض قطعة سكر، وإذا كان في غيبوبة أطلب الإسعاف وضعه في وضع الاسترداد.
  • عند الشك بحدوث كسر عدم تحريك المصاب وخاصةً الرقبة، وعند ضرورة التحريك يجب تجميد حركة العضو المصاب.
  • عند إنقاذ الغريق ضعه على ظهره بحيث يكون رأسه أخفض من جسمه، ثم اضغط على بطنه واقلبه من جهة لأخرى.
  • عند التعرض للصدمة الكهربائية افصل التيار الكهربائي وقم بالإنعاش القلبي والتنفس الاصطناعي.
  • عند التعرض للسعة الأفعى يربط العضو المصاب على بعد 10 سم من مكان اللسعة، مع تقليل الحركة وشرب الماء بكمية كبيرة.
  • لسعة الحشرات مثل النحل تعالج بمادة قلوية مثل بيكربونات الصوديوم.
  • لسعة الدبور تعالج بمادة حمضية مثل الخل أو الليمون لتخفيف الألم.
  • ألم الأسنان يعالج مبدئياً بمسكنات الألم والكمادات على جانب الوجه وقطرات من زيت القرنفل على الضرس المصاب.

تعرفنا بذلك على أهم الإسعافات الأولية الهلال الأحمر، وأهم 14 خطوة عامة من الإسعافات الأولية التي يتوجب معرفتها وتقديمها والتي من الممكن أن تخفف ألم مريض أو مصاب أو حتى تنقذ حياته على الرغم من بساطتها.

اترك رد