أضرار الفاصوليا الخضراء؛ أهم 7 سلبيات قد تحدث للجسم عند تناولها

green bean side effects

أضرار الفاصوليا الخضراء؛ تعرف معنا على أهم مضار تناول الفاصولياء الخضراء وهل حقًا تسبب الضرر للجسم، اتبع النصائح لكي تتجنب أي أثر سلبي للفاصوليا على الصحة.

أضرار الفاصوليا الخضراء؛ مما لا شك فيه أن للفاصوليا الخضراء فوائد عظيمة للصحة، ولكننا ولحرصنا على الجميع لا بد لنا من ذكر بعضًا من الآثار الجانبية التي قد تحدث لدى تناولك للفاصوليا وخاصة إذا كنت من محبيها، والتي قد تؤثر على صحتك سلبًا وتسبب لك بعضًا من الإزعاجات. تعرف معنا على أهم 7 سلبيات للفاصوليا الخضراء يمكنك تجنبها.


الحساسية تجاه البقوليات

يوجد لدى بعض الأشخاص حساسية تجاه البقوليات عامة ومن بينها الفاصولياء الخضراء، لهذا إن كنت تعاني من التحسس لأي نوع من البقوليات فعليك الابتعاد إذًا عن تناول الفاصوليا الخضرا والتي قد تثير لديك التحسس أيضًا، وهذا قد يظهر عليك بالأعراض التالية: ضيق النفس، الصفير، الحكة، تورم الوجه. لهذا يجب تجنبها في هذه الحالة، للابتعاد عن العواقب الصحية المحتملة.


أضرار الفاصوليا الخضراء على القولون

أضرار الفاصوليا الخضراء على القولون
أضرار الفاصوليا الخضراء للقولون

إن للفاصوليا الخضراء والتي تصنف من البقوليات تأثير مزدوج على القولون، فبينما هي تساعد في حركة القولون من خلال وفرتها بالألياف، وبالتالي تسهيل التخلص من الفضلات. فإنها كذلك تزيد من إنتاج الغازات من خلال احتوائها على كمية وفيرة من السكريات المعقدة، والتي تحولها البكتريا في أمعائك إلى غازات أثناء الهضم. وهذا قد يسبب لديك إزعاجًا وخاصة إذا كنت تعاني من متلازمة القولون العصبي.

قد يهمك أيضًا: “أضرار الشمر الصحية“.


الفاصوليا وامتصاص المعادن

تحتوي الفاصوليا الخضراء على حمض الفيتيك أو الفيتات (Phytates) والذي يعيق امتصاص المعادن بشكل رئيسي كالحديد والكالسيوم والزنك، فعليك تجنب الفاصوليا إن كنت من الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم أو نقص بالكلس. وانتبه لأضرار الفاصولياء الخضراء المحتملة عند طهيها، حيث أن الطهي لوحده لا يؤثر على الفيتات لأنها مقاومة للحرارة. ولحسن الحظ يمكنك التخلص من الفيتات بسهولة، تابع النصائح المذكورة في مقالنا.


تأثير الفاصوليا على الكلى

تأثير الفاصوليا على الكلى
تأثير الفاصولياء على الكلى

تمتاز الفاصوليا الخضراء بالفوائد الكثيرة ومن بينها أنها صديقة للكلى السليمة لكونها تمتلك تأثيرًا مدرًا للبول، ولكن يجب توخي الحذر في حال كان لديك مرضًا في كليتيك مثل الداء الكلوي (القصور الكلوي). فالفاصوليا تحتوي كمية هامة من البروتينات والتي قد تسبب لك الضرر، كما تحتوي نسبة لا بأس بها من الصوديوم والبوتاسيوم وهذا مما يجب عليك تجنبه في حال أذية كليتيك.

اطلع أيضًا على: “أضرار الموز“.


الفاصوليا والسمية المعوية

يسبب تواجد الليكتينات (Lectins) في الفاصوليا الخضراء، خطرًا على صحة الأمعاء، فهي بروتينات معيقة للهضم، وتحدث تأثيرًا سلبيًا إذا تم تناولها بوفرة، وذلك لأنها مادة سامة فإذا استهلكت بكميات كبيرة سببت لديك تسممًا معويًا. وهذا قد يحدث لدى تناولك الفاصولياء النيئة بكميات غير مناسبة، لذا فيجب الاعتدال.

قد يهمك: “أضرار البصل الأخضر“.


مضار الفاصوليا الخضراء على مرضى السكر

تعتبر الفاصولياء الخضراء من الخضار منخفضة المشعر الغلوكوزي وهذا يعني أنها لا تساهم برفع سكر الدم ويمكن لمرضى الداء السكري تناولها بأمان، ولكن تشتمل أضرار الفاصوليا الخضراء المرضى الذين يعانون من نوبات انخفاض السكر، فهي لا تعد طعامًا مناسبًا لهم لأنها وبالإضافة لكونها لا ترفع السكر بالدم فهي كذلك تعزز من حساسية الأنسولين الأمر الذين يعزز من التأثير الخافض لسكر الدم.

اطلع أيضًا على: “فوائد قصب السكر الغذائية“.


أضرار الفاصوليا الخضراء للحامل

أضرار الفاصوليا الخضراء للحامل
اضرار الفاصوليا الخضراء للحامل

تزداد لدى الحامل المشاكل التخثرية والفاصوليا الخضراء طعامًا غنيًا بفيتامين ك والذي في حال زيادة كميته يعزز من التخثر وهذا قد يعرض الحامل لأضرار الفاصوليا الخضراء. كما تزيد لدى الحامل العبء من خلال الغازات التي تعطي شعورًا بالثقل في البطن وانزعاجًا هضميًا. لهذا يجب الاعتدال في تناولها عند الحوامل.

اقرأ أيضًا: “الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط للحامل“.


نصائح لتجنب أضرار الفاصولياء الخضراء

إنه من الواجب علينا أن نذكر بعضًا من النصائح لتجنب المضار التي ذكرناها في مقالنا، وهذه أهم الطرق للتخلص من أضرار الفاصوليا الخضراء:

  • يجب غسل الفاصولياء أو نقعها قبل الاستخدام:
    يمكن للماء أن تذيب مادة الفيتات ولهذا ننصح بالغسل أو النقع حتى لا يتأثر لديك امتصاص الأغذية.
  • عليك بطهي الفاصوليا جيدًا:
    إن تناول الفاصولياء الخضراء نيئة قد يعرضك بشكل أكبر لمادة الفيتوهيماغلوتينين (Phytohaemagglutinin) السامة، ولذلك ننصح بأن بغلي الفاصوليا على الأقل 30 دقيقة.
  • القاعدة الذهبية لضمان الأمان هي أن يتم تناولها باعتدال.
  • إذا كنت تتناول أدوية مضادة لفيتامين ك فعليك تجنب تناول الفاصولياء:
    قد تتداخل الفاصوليا الخضراء مع عمل دوائك مثال: دواء الوارفارين أو الكومارين، وذلك لأن الفاصوليا غنية جدًا بفيتامين ك.
  • يجب غسل الفاصوليا المعلبة:
    يستخدم في التعليب كمية وفيرة من الصوديوم، وهذا قد يضر بصحتك لأن الفاصوليا غنية به أيضًا وبالتالي كمية أكبر منه.
على الرغم من الأضرار المذكورة للفاصولياء الخضراء، إلا أن فوائدها تغلب كثيرًا مضارها، ولهذا ننصح بإدخالها في نظامك الغذائي. فهي تعتبر من أغنى الأطعمة بالعناصر الغذائية الهامة للجسم.

الأسئلة الشائعة حول أضرار الفاصوليا الخضراء

يسعى الجميع لتناول الغذاء الأكثر صحة لجسمه ولهذا قد يتبادر لذهنه السؤال عن المضار المحتملة عند تناوله صنفًا معينًا، وهذه أهم الأسئلة حول سلبيات وأضرار الفاصوليا الخضراء على الصحة:

هل تسبب الفاصوليا الخضراء انتفاخ البطن؟

نعم، قد تسبب الفاصولياء الخضراء  انتفاخ البطن، وذلك لأنها أحد مسببات الغازات حيث تحتوي على سكريات معقدة يصعب تفكيكها وهضمها في الأمعاء وهذا يحرر الغازات ويحدث القليل من الإزعاج الهضمي والانتفاخ لديك.

ما هي اضرار الفاصوليا الخضراء على الرجال؟

تسبب الفاصوليا الخضراء أضرارًا قليلة لكلا الجنسين، وخاصة إذا تم تناولها بشكل غير معتدل. لا تضر الرجال ولا تؤثر على مستويات هرمون الذكورة (التستسترون).

هل الفاصوليا المعلبة ضارة؟

قد تحتمل الضرر، لأنها ذات محتوى عالٍ من الملح وبالتالي قد تعرضك كثرة تناولك للفاصولياء المعلبة إلى ارتفاع التوتر الشرياني وبعضًا من الأضرار الكلوية.

أضرار الفاصوليا الخضراء؛ تعرفنا في مقالنا على تأثيرات الفاصولياء السلبية على الجسم مع تحديدنا للفئات المعرضة للمخاطر بشكل أكبر. فكانت المضار رغم تعددها تعتبر ضئيلة ولا تحدث إلا بحالات خاصة، والتي يمكننا تجنبها باتباع ما أوردناه من النصائح. وبدورنا نتمنى الصحة والسلامة للجميع، والاعتدال في كل أصناف الطعام والتنويع بالغذاء مع تجنب الإكثار من نوع مفرد أيًا كان.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن