الإسعافات الأولية لتناول الغلة؛ مع طرق الوقاية من التسمم بهذه الحبوب

First aid to eat yield

الإسعافات الأولية لتناول الغلة ما هي؟ تعرف على ما خطوات الإسعافات الأولية عند تناول الغلة الصحيحة، وما هي الأشياء الخاطئة التي يتم فعلها وتسبب الوفاة بشكل سريع؟

الإسعافات الأولية لتناول الغلة؛ كثرت حالات الانتحار مؤخرًا عن طريق تناول حبوب الغلة، وكذلك قد يتناول البعض هذه الحبوب عن طريق الخطأ، وتكمن خطورة هذه الحبوب أنها قاتلة وتؤدي للوفاة؛ لذلك يجب معرفة كيفية التعامل مع متناولي حبوب الغلة، وبيان أهم الأخطاء التي يقع فيها الكثيرون عند عمل الإسعافات الأولية عند تناول الغلة.


ما هي حبوب الغلة؟

حبوب الغلة أو برشامة القمح هي عبارة عن حبوب تم صنعها من مادة فوسفيد الألومنيوم، من أجل إبادة الحشرات والقوارض، وتستخدم من أجل حفظ الغلال المختلفة كالقمح والأرز من التسوس. يتم بيع هذه الحبوب في محلات بيع المبيدات وهي رخيصة السعر.

فور دخول هذه الحبوب معدة الشخص، تقوم بالتفاعل مع المياه وعصارة المعدة منتجة بالجسم غاز الفوسفين، وهو غاز شديد السمية ولا توجد أعراض سريرية محددة لهذا الغاز. هذا الغاز الناتج يؤدي إلى هبوط في قلب المتعاطي ويوقف التنفس الخلوي له، ويتسبب في توقف أجهزة الجسم الواحد تلو الآخر؛ لذلك يجب سرعة البدء في الإسعافات الأولية

يطلق الأطباء على حبوب الغلة وغاز الفوسفين اسم القاتل الصامت، فالقرص الواحد من هذه الحبوب قادر على قتل شخص كبير، والجرام الواحد منها كافي لقتل طفل.

“اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية للأطفال


أعراض التسمم بحبوب الغلة

أعراض التسمم بحبوب الغلة
أعراض التسمم بحبوب الغلة

تبدأ أعراض التسمم بحبوب الغلة بعد ساعات من تناول الشخص لها، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • هذه للحبوب تصيب الجهاز التنفسي، ما يؤدي لصعوبة بالتنفس والكحة الشديدة مع البلغم الأخضر.
  • حدوث الغثيان والاستفراغ مع الإسهال في بعض الحالات عند الجرعات العالية منها.
  • انخفاض شديد في الضغط.
  • ‏كذلك ضعف في عضلة القلب مع الخفقان المميت.
  • ‏كذلك فالجهاز العصبي يصاب بالخمول والإرهاق وفقدان الاتزان والإحساس، وفي بعض الأوقات التشنجات.
  • كما يسبب هذا الغاز تهتكات وتقرحات شديدة للأنسجة الداخلية في الجهاز الهضمي.
  • كما يسبب العطش الشديد.

“اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية لضيق التنفس


الإسعافات الأولية عند ابتلاع الغلة

الإسعافات الأولية عند ابتلاع الغلة
الإسعافات الأولية عند ابتلاع الغلة

تفيد الإسعافات الأولية لتناول الغلة في وقف سمية هذه الحبوب والمساعدة في إنقاذ حياته، وتشمل خطوات هذه الإسعافات في التالي:

الاتصال بالإسعاف

يجب الاتصال على الفور بالإسعاف لكي تقوم بنقل المصاب للمستشفى، أو يقوم الأهل بنقل المريض إلى أقرب مركز سموم أو مستشفى.

الخروج من الغرفة

يتم الخروج بالمصاب من الغرفة المغلقة إلى الهواء الطلق، حيث أن التسمم بهذه الحبوب يؤدي لضيق التنفس، ويتم عمل التنفس الصناعي في حالة صعوبة التنفس الصناعي Ventilator. كما يتم غسل جلد المصاب بالماء الدافئ، وتغطيته بأغطية نظيفة للمنع من فقدان الحرارة والسوائل.

استخدام زيت جوز الهند أهم الإسعافات الأولية لتناول الغلة

إعطاء الشخص الذي تعاطى حبوب الغلة زيت جوز الهند، أو إعطائه من 2 إلى 5 زجاجات زيت برافين، وذلك في أول نصف ساعة، أو يتم استخدام أي زيت نباتي، هكذا في حالة إذا كان المصاب قادرًا على البلع، أو يكون ذلك عبر الرايل إذا كان غير قادر على البلع.

هذا الزيت الذي تم إعطائه يبقى ببطن المصاب، حيث يقوم باحتواء الحبة، والأهم أنه يحافظ على الرابطة بين الألومنيوم أو الزنك والفوسفات، وبالتالي يمنع من تصاعد غاز الفوسفين المسبب لكل كوارث تلك الحبوب.

“اقرأ أيضًا: علاج فقاعات الحروق


العناية بالمصاب في المستشفى

تناول حبوب الغلة السامة
العناية بالمصاب في المستشفى

بعد عمل أهم 3 خطوات هامة تخص الإسعاف الأولية لتناول الغلة، ونقل المصاب للمستشفى يتم التعامل معه كما يلي:

  • إعطاء بيكربونات الصوديوم وريدي، من أجل احتواء الحمضية الناتجة، ويكون ذلك من 1 إلى 2 أمبول وريدي.
  • يتم تقييم انقباض للقلب، وفي حالة كان جيد فيتم إعطاء المحاليل الوريدية لرفع الضغط:
    في حال كان الانقباض ضعيف وهناك فشل بعضلة القلب، فلا يتم إعطاء المحاليل الوريدية لأنها سوف ستكون حمل زائد على القلب.
  • يتم إعطاء النورادرينالين بواسطة سرنجة كهربائية بمعدل 5 إلى 20 مللي في حالة هبوط الضغط:
    النورادرينالين مفضل على الدوبامين لأن المصاب لديه عدم انتظام في ضربات القلب.
  • يتم إعطاء المريض علاجات الأعراض، وذلك في صورة حقن مضادة للتقلصات وحقن لتقليل الامتصاص: راني أو زانتاك.
  • يمكن وضع المصاب على أوكسجين لرفع نسبة الأوكسجين في الدم، ولغسيل غاز الفوسفين.
  • القيام بتركيب أنبوبة حنجرية وقسطرة بولية، وذلك عند الحاجة.

“اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية لنزيف الرحم


أخطاء الإسعافات الأولية لتناول الغلة

عدم الوعي في الإسعافات الأولية عند تناول الغلة، يؤدي إلى سرعة وفاة الشخص الذي تعاطى هذه الحبوب؛ لذلك يجب عدم فعل الأشياء التالية على الإطلاق:

  • عدم عمل غسيل للمعدة باستخدام: محلول الملح أو برمنجنات البوتاسيوم.
  • يمنع كذلك إدخال الماء إلى جوف المري نهائيًا.
  • كذلك يمنع تناول أي سوائل نهائيًا.

“اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية للولادة


الوقاية من التسمم بحبوب الغلة

تناول حبوب الغلة السامة يوجد له سببان رئيسيان، وهما الخطأ أو الرغبة في الانتحار، ويمكن الوقاية من ذلك كما يلي:

  • إبعاد حبوب الغلة عن متناول الأطفال، حيث أن تناول حبوب الغلة السامة من الأطفال أمر يحدث.
  • إخبار أهل البيت بتواجد هذه الحبوب وإخبارها بشكلها تجنبًا لأي مشاكل.
  • تقوية الوازع الديني عند الشخص وتخويفه من الانتحار وكونه يؤدي بصاحبه للخلود في النار.
  • العمل على التخلص من أي مشاكل قد تؤدي للاكتئاب وكراهية الحياة، مع العمل على تعلم التفاؤل والإيجابية.

كانت هذه هي خطوات الإسعافات الأولية لتناول الغلة، والتي بعملها بشكل عاجل وسليم فإن ذلك يفيد في إنقاذ الشخص من الموت المحقق، وفي نفس الوقت الخطأ عند فعل ذلك قد يسرع من الوفاة. من الهام على الجميع نشر طرق الوقاية من التسمم بهذه الحبوب.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن